منتدى الــبــطــل

منتدى البطـل مار جرجس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 *** الروح القدس فى العهد القديم وبين العهدين ***

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 216
تاريخ التسجيل : 26/12/2007

مُساهمةموضوع: *** الروح القدس فى العهد القديم وبين العهدين ***   الأربعاء ديسمبر 26, 2007 5:52 am

*** الروح القدس فى العهد القديم وبين العهدين ***


إن المعرفة الواسعة التى أخذناها فى العهد الجديد عن الروح القدس ولاهوته وصفاته وعمله لا تعنى أن الروح القدس خاص فقط بالعهد الجديد أو أن علاقة البشر به بدأت منذ حلوله يوم عيد البندكستى ( العنصرة) ...إنما الروح القدس روح الله القدوس موجود منذ الأزل وللبشر علاقة به فى العهد القديم أيضا ...وسنورد هنا بعض المعلومات عنه فى العهد القديم وفى فترة ما بين العهدين :

1- منذ بدء الخليقة وفى اول أصحاح من سفر التكوين يقول الكتاب :

( روح الله يرف على وجه المياه ) ( تك 1 : 2 )

2- وقد اشترك الروح فى عملية الخلق إذ يقول المزمور ( ترسل روحك فتخلق وتجدد وجه الارض) ( مز 104 : 30 ) .

* * *

3- وروح الله هو الذى تكلم من أفواه الأنبياء

كما نقول عنه فى قانون الايمان ( الناطق فى الانبياء) . وكما يقول القديس بطرس الرسول ( لم تأت نبوة قط بمشيئة إنسان بل تكلم أناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس) ( 2 بط 1 : 21 ) .

ويقول القديس بولس الرسول ( حسن كلم الروح القدس أباءنا بإشعياء النبى قائلا....) ( أع 28 : 25 ) . وحزقيال النبى يتكلم كثيرا عنتحريك الرب له وعن وحى الرب إليه ( حز 2 : 2 ) ( حز 37 : 1 ) ( جز 8 : 3 ) . وما أجمل قول نحميا وهو يتذكر عمل روح الرب مع شعبه فى إرشادهم عن طريق الوحى فيقول ( وأعطيتهم روحك الصالح لتعليمهم ) ( نح 9 : 20 )

4- مقاومة اليهود للأنبياء كانت مقاومة للروح القدس:

وهكذا وبخهم القديس اسطفانوس رئيس الشمامسة قائلا ( أنتم دائما تقاومون الروح القدس كما كان اباؤكم كذلك أنتم . أى الأنبياء لم يضطهده آباتؤكم ؟!) ( أع 7 : 51 ، 52 )

* * *

5- قال الرب لزربابل ومن معه على فم حجى النبى ( تشدد يا زربابل وتشددوا يا جميع شعب الارض...فإنى معكم يقول رب الجنود حسب الكلام الذى كلمتكم به عند خروجكم من مصر وروحى قائم فى وسطكم) ( حج 2 : 4 ، 5 ) .

إذن روح الله كان قائما فى وسطهم سواء أحسوا بهذا أم لا وهو الذى كان يقودهم ويقويهم ويشجعهم فى غربتهم

6- قال الرب لموسى النبى أن يجمع سبعين شيخا لكى يساعدوه فى الخدمة ثم يثول الكتاب ( فنزل الرب فى سحابة وتكلم معه وأخذ من الروح الذى عليه وجعل على السبعين رجلا الشيوخ فلما حل عليهم الروح تنبأوا ) ( عد 11 : 24 ، 25 )

إذن روح الرب كان على موسى وانتقل منموسى إلى الشيوخ فحل عليهم روح الرب فتنبأوا.

7- قال الرب لموسى النبى ( خذ يشوع بن نون رجلا فيه روح وضع يدك عليه..واجعل من موهبتك عليه لكى يسمع له كل جماعة بنى اسرائيل) ( عد 27 : 18 ) .

وهنا نرى أن يشوع بننون كان فيه روح الرب ولكنه احتاج لوضع يد موسى لكى ينال من الروح موهبة القيادة وطاعة الشعب له....

8- نسمع أيضا أن روح الرب يحل على بعض الحرفيين ليعطيهم حكمة فى الصناعة الخاصة بالكنيسة والكهنوت

مثال ذلك بصالئيل الذى امتلأ من روح الله بالحكمة والفهم لعمل كل ما يلزم لخيمة الاجتماع ( خر 31 : 3 ) .

وكذلك حكماء القلوب الذين ملأهم الرب من روح الحكمة لكى يصنعوا ثياب الكهنوت لهرون( خر 28 : 3 ) .

* * *

9- سمعنا أيضا عن شمشون الجبار وكان نذيرا للرب من بطن أمه ( قض 13 : 5 ) وقد بشر ملاك الله بولادته . هذا قيل عنه إن الرب باركه ( وابتدأ روح الرب يحركه فى محلة دان...) ( قض 13 : 25 ) وقيل أكثر منمرة إن روح الرب حل عليه ( قض 14 : 6 ، 19 ) ( قض 15 : 14 ).

10 - وقيل إنه ( حل روح الرب على عماساى...فقال : ) ( أى 12 : 18 ) لما جاء مع قوم من بنى بنيامين ويهوذا لمقابلة داود.

* * *

11- كذلك حل روح الرب على شاول الملك لما مسحه صموئيل النبى ( وأعطاه الله قلبا آخر) . ولما حل عليه روح الرب تنبأ حتى تعجب جميع الذين عرفوه من قبل وقالوا : ( أشاول أيضا بين الأنبياء؟!) ( 1 صم 10 : 9 - 11 ) .

12- وبنفس الوضع حل روح الرب على الصبى داود لما مسحه صموئيل النبى ملكا على اسرائيل وقال الكتاب فى ذلك ( فأخذ صموئيل قرن الدهن ومسحه فى وسط أخوته وحل روح الرب على داود من الان فصاعدا) ( 1 صم 16 : 13 ) وقال داود للرب فى المزمور( روحك القدوس يهدينى) ( مز 143 : 10 )

.................................................

+ فترة ما بين العهدين:
...................................

كانت فترة عمل عميق من الروح القدس وبخاصة فى الاحداث التى عاصرت البشارة والتجسد وسنلخصها فى النقاط الاتية:

1- أهم عمل الروح القدس كان عمله فى التجسد الإلهى:

فقد قيل عنالقديسة مريم العذراء إنها ( وجدت حبلى من الروح القدس) ( متى 1 : 18 ) . وكان جبرائيل الملاك قد بشرها قائلا ( الروح القدس يحل عليك وقوة العلى تظللك فلذلك أيضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله) ( لو 1 : 35 ) .

وعدما روادت الافكار يوسف النجار كمن جهة مريم وقال له ملاك الرب ( الذى حُبل به فيها هو من الروح القدس) ( متى 1 : 20 )

الروح القدس ساعد على تكوين جسد المسيح فى بطن العذراء بدون زرع بشر لذلك نقول فى القداس اإلهى عن السيد الرب( الذى من الروح القدس ومنمريم العذراء تجسد وتأنس) ونقول فى قانون الإيمان( نزل من السماء تجسد من الروح القدس ومن مريم العذراء وتانس) .

والروح القدس أيضا مستودع السيدة العذراء أثناء الحبل الإلهى حتى أن المولود منها لا يرث شيئا من الخطية الأصلية

2- قال ملاك الرب لزكريا فى البشاترة بميلاد يوحنا المعمدان :

ومن بطن أمه يمتلئ من الروح القدس( لو 1 : 15 )

ولعل هذه أول إشارة فى الأنجيل عن الامتلاء من الروح القدس ولعله بسبب امتلاء يوحنا بالروح القدس وهو فى بطن أمه أن أمه قالت للقديسة العذراء لما زارتها ( هوذا حين صار صوت سلامك فى أذنى ارتكض الجنين بابتهاج فى بطنى) ( لو 1 : 44 ) . ارتكض بابتهاج لأنه أحس بالروح وهو جنين أنه أمام جنين آخر فى بطن العذراء هو المسيح فإبتهج بلقائه وارتكض متحركا لهذا اللقاء.....!

3- امتلاء اليصابات من الروح القدس:

لما دخلت القديسة العذراء بيت زكريا الكاهن سلمت على زجته اليصابات وهنا يقول الكتاب ( فلما سمعت اليصابات سلام مريم ارتكض الجنين فى بطنها وامتلأت من الروح القدس) ( لو 1 : 41 ) ...ترى أية قوة روحية كانت فى هذا السلام ؟!

4 امتلاء زكريا الكاهن من الروح القدس :

بعد ولادة يوحنا المعمدان انفتح فم زكريا أبيه وتكلم وبارك الرب ( وأمتلأ زكريا أبوه من الروح القدس وتنبأ قائلا...) ( لو 1 : 64 - 67 ) .

وهنا نرى اسرة بإكملها تمتلئ منالروح القدس : الأب والأم والإبن وهوجنين ومع الأب موهبة النبوة ومع الأم موهبة الكشف الروحى الذى عرفت به أن مريم هى أم الرب وأنها آمنت ( ان يتم ما قيل لها من قبل الرب) ( لو 1 : 43 - 45 ).

5- عمل الروح القدس فى سمعان الشيخ:

يقول الأنجيل المقدس إن ( الروح القدس كان عليه) وكان ( قد أوحى اليه بالروح القدس ) أنه لا يرى لموت قبل أن يرى مسيح الرب. وأنه أتى ( بالروح ) إلى الهيكل ( لو 3 : 25 - 27 ) لذلك أمكنه بالروح أن يتعرف على المسيح وهو طفل ويتنبأ نبوءات بشأنه....

ولا شك أن حنة النبية كانت بنفس الوضع فى تسبيحها وكلامها عن الرب ( لو 2 : 38 ) .

6- الروح القدس قبيل العماد وأثناءه:

حل الروح القدس على السيد المسيح بهيئة حمامة( لو 3 : 22 ) ( متى 3 : 16 ) .

والروح القدس هو أيضا الذى أرشد يوحنا المعمدان إلى معرفة السيد المسيح وهو نفسه قال ( وأنا لم أكن أعرفه لكن الذى أرسلنى لأعمد بالماء ذاك قال لى : الذى ترى الروح نازلا ومستقرا عليه فهذا هو الذى يُعمد بالروح القدس) ( يو 1 : 23 ).
صلوا من اجلى اخوكم


Exclamation مجدى تامر Exclamation
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elbatel.yoo7.com
raoul

avatar

المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 26/12/2007
الموقع : http://omelnor.1fr1.net

مُساهمةموضوع: رد: *** الروح القدس فى العهد القديم وبين العهدين ***   الأربعاء ديسمبر 26, 2007 4:32 pm

اعيني ياربي في وقت ضعفي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
*** الروح القدس فى العهد القديم وبين العهدين ***
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الــبــطــل :: منتدى الكتاب المقدس :: شرح الكتاب المقدس والرسائل-
انتقل الى: